الخميس، 5 يناير، 2012

معلمة زيمبابوية تعاقب تلاميذها بالرضاعة من ثديها



ختارت معلمة زيمبابوية طريقة جديدة جدا لعقاب تلاميذها المزعجين فكانت تخيرهم بين الضرب بالعصا أو أن يرضعوا ثدييها كعقاب لهم .


وقد أوقفت المعلمة عن العمل وأحيلت للتحقيق بعدما اخبر احد التلاميذ ولي أمره بان معلمتهم قررت معاقبته بعد أن احدث صوتا مزعجا في غرفة الدراسة فخيرته بين أن تضربه 100 ضربه بالعصا أو أن يقوم برضاعة ثدييها , واخبر الطفل أهله بانه هو واصدقائه التلاميذ اختاروا العقوبة الأسهل ,وهى الرضاعة طبعا .

ونقلت جريدة محلية عن ناظر المدرسة الموجودة في مدينة ” هراري ” قولة : أن المعلمة أقرت بأنها أرغمت تلاميذها على رضاعة ثدييها الا إنها لم تعط أي مبررات لإقدامها على ذلك التصرف الغريب جدا .
وتعكف السلطات التربوية حاليا على إجراء تحقيق حول الحادثة التي من المقرر أن يتم إبلاغ الشرطة عنها تمهيدا لتوجيه تهمة إساءة معاملة أطفال إلى المعلمة