الخميس، 5 يناير، 2012

راندا البحيرى : أؤيد وصول الإسلاميين للحكم و سأرتدى الحجاب لوطلبوا ذلك








القاهرة – مصر : على الرغم من أن الفنانة الشابة راندا البحيري متمردة تقدم بعض  الدوار الصادمة إلا أنها فاجأت الجمهور بتصريحاتها الأخيرة بترحيبها بوصول الإخوان المسلمين للحكم في مصر ، خاصة وأنها تتمنى أن يتم تنفيذ حكم الله وشريعته على الأرض .
وقالت راندا البحيري أنها أعطت صوتها في الانتخابات البرلمانية للإخوان المسلمين ” حزب الحرية والعدالة “،  وصوتًا آخر لمرشح مستقل .

واشارت راندا البحيري :” أؤمن جدًا أن الإسلام هو الحل ولا أنكر أن الدولة المدنية هي التي تعطي لنا حق المواطنة ولكن في الوقت ذاته ما المانع من تطبيق المدنية ذات المرجعية الدينية؟ لأن الله وضع قانون الأرض وكذلك القرآن الكريم فما المقلق في ذلك، ولابد أن ندرك أن الإخوان أصبحوا حزبًا يمارس السياسة الآن”.
وعن امكانية ارتداءها الحجاب في ظل حكم المسلمين لمصر قالت :” إذا  أصبح الحجاب هو الزي الرسمي فلا يوجد مانع لدي ، ولكن في الوقت نفسه لا يجب أن نحول بعض القضايا الاساسية في مستقبل مصر للحديث عن حجاب وبدي وبنطلون ضيق  خاصة وأن الحديث في هذه الأمور تزعج الأخوان “.
في الوقت نفسه اعلنت انها ليست خائفة من تردد أن الأخوان سيمنعون المرآة من العمل قائلة : “هذا كلام مخيف ولكنه لن يحدث لأن المرأة هي التي تدير العديد من المنازل في مصر ماديا وتساعد الزوج خاصة في الطبقة الكادحة فكيف يحدث ذلك؟ اعتقد أنه مجرد تهويل للأمور ليس أكثر”